بالفيديو....المهندس ممدوح رسلان يفتتح الورشة الختامية لمشروع تحسين جودة التعليم الفنيالرئيسية/الاخبار/بالفيديو....المهندس ممدوح رسلان يفتتح الورشة الختامية لمشروع تحسين جودة التعليم الفني
بالفيديو....المهندس ممدوح رسلان يفتتح الورشة الختامية لمشروع تحسين جودة التعليم الفني

التاريخ 2017-09-17 الوقت 11:27:50 AM

شركة مياة الشرب بالاسكندرية - البوابة الالكترونية
Loading...

 

 

افتتح المهندس ممدوح رسلان رئيس الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي الورشة الختامية لمشروع "تحسين جودة التعليم الفني والمهني بالمدارس الفنية ومراكز التدريب" بحضور مدير المشروع الإقليمي السيدة كارولين باكر.

ويأتي هذا المشروع في إطار التعاون بين الجانبين المصري والهولندي بهدف تحسين جودة المادة التعليمية المقدمة في المدارس الفنية ومراكز التدريب؛ للوصول إلى طرق تعليم عملية ومناسبة بطريقة مستدامة.

واستهل "رسلان" كلمته بالتأكيد على أن الشركة القابضة وشركاتها التابعة، تولي أهمية قصوى لتدريب العاملين، ورفع كفاءة العاملين بالشركة للارتقاء بالخدمة المقدمة للمواطن لافتا إلى حرص الشركة على إنشاء المدارس الثانوية لمياه الشرب والصرف الصحي وكان لها السبق في إنشاء 4 مدارس فنية، وتسعى إلى تخريج دفعات من الطلبة المؤهلة والمدربة على أعلى مستوى؛ ليكونوا نواة لتطوير العنصر البشري.

وأشار رئيس الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي، في كلمته، إلى أن مشروع تحسين جودة التعليم الفني بالتعاون مع الجانب الهولندي حقق الهدف منه بالتركيز على الجودة وبناء قدرات الخريجين ورفع مهارات وكفاءات خريجي المدارس الفنية والمتدربين بمراكز التدريب مضيفًا أن تطوير المناهج هو البداية لاسيما في مجالي التعليم عن بعد ومراجعة القدرات التدريبية واستمرار كفاءة البرنامج يضع عبئا كبيرا على القائمين على المدارس الفنية.

وذكر: "إننا نأمل في إنشاء مدارس فنية جديدة لأن خريجيها يمثلون البديل الأمثل لبلوغ بعض الفنيين سن التقاعد فالدفع بهؤلاء الخريجين يمثل دفعة قوية للنهوض بالقطاع  ولنا تجربة بأحد المواقع التابعة لشركة مياه الشرب بالقليوبية؛ حيث تم الاعتماد على خريجي المدارس وتم رفع كفاءة الأداء بشكل ملحوظ".

ومن جانبه أوضح الدكتور أحمد معوض، نائب رئيس الشركة، أن بداية المشروع كانت منذ 4 أعوام، وأرجع سبب نجاح المشروع إلى تحديده الأهداف المطلوب تحقيقها منذ الوهلة الأولى، مشيرًا إلى أن برنامج تطوير المدارس الفنية التابعة للشركة القابضة وشركاتها التابعة يهدف إلى وضع نظام داخلي؛ لضمان الجودة بالمدارس الفنية يعمل على متابعة الإجراءات وإدارة العمليات بصورة دورية.

وأشار معوض، إلى أن من المكاسب التي حققها المشروع تطبيق نظام التعليم عن بعد E-Learning واستخدام التكنولوجيا في تطوير المناهج وتحديثها، مضيفًا أن القطاع عانى لسنوات طويلة من العمالة الفنية غير المؤهلة والمدربة، وتابع: (لذلك فإن حصول المدارس الفنية الأربعة لمياه الشرب بمسطرد – البحيرة – المنوفية – بني سويف) على شهادات الاعتماد الدولية في الجودة ISO 9001، يؤكد اهتمام الشركة بالعنصر البشري وحرصها على تقديم خدمة متميزة للمواطنين.

 

 

نقلا عن موقع فيتو