بروتوكول تصنيع 3 ملايين عداد مياه ذكى بين الإنتاج الحربى والإسكانالرئيسية/الاخبار/بروتوكول تصنيع 3 ملايين عداد مياه ذكى بين الإنتاج الحربى والإسكان
بروتوكول تصنيع 3 ملايين عداد مياه ذكى بين الإنتاج الحربى والإسكان

التاريخ 2017-09-14 الوقت 09:55:59 AM

شركة مياة الشرب بالاسكندرية - البوابة الالكترونية
Loading...

 

أكد اللواء د. محمد العصار وزير الدولة للإنتاج الحربى أن الدخول ومشاركة الوزارة فى المشروعات القومية وتعاوننا مع وزارات الدولة له إيجابيات كبيرة على خطة التنمية للدولة ، وله مردود إيجابى من الناحية الاقتصادية أيضاً على شركات الإنتاج الحربى ، كما أننى أؤكد أن المهمة الرئيسية لوزارة الإنتاج الحربى هى إنتاج نظم تسليح ، وتلبية احتياجات القوات المسلحة ، ولكن الجهود فى هذا الشأن لا يتم الإعلان عنها ، ولكننى اطمئن المصريين أن العمل فى هذا المجال يتم على أعلى مستوي.

 

جاء ذلك خلال توقيع بروتوكول تعاون بين المهندس د. حسن عبد المجيد نائب رئيس الهيئة القومية للإنتاج الحربى ، والمهندس ممدوح رسلان رئيس الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحى التابعة لوزارة الإسكان والمجتمعات العمرانية ، بحضور اللواء د. محمد العصار وزير الدولة للإنتاج الحربى والدكتور مصطفى مدبولى وزير الإسكان.



ويتضمن البروتوكول إسناد مشروع تصنيع عدادات المياه بالأمر المباشر لوزارة الإنتاج الحربى ، بأقطارها المختلفة ، مسبوقة الدفع والذكية ، إضافة إلى توريد قطع غيارها ، والتى تقدر بـ 3 ملايين عداد ، ويستمر البروتوكول لمدة 5 سنوات.



وأضاف العصار خلال المؤتمر الصحفى الذى عقده بمقر الوزارة أمس أن مصنع 45 الحربى يعمل فى مجال إنتاج عدادات المياه منذ عام 1960 ، ونحن الآن نعمل على تطوير خطوط الإنتاج ليتواكب مع متطلبات العصر الحديث وإدخال تكنولوجيا تصنيعية وهى العدادات الذكية ، والمسبوقة الدفع إلى المصنع ، مشيراً إلى أن الوزارة تستهدف وصول المنتج المحلى فى تصنيع هذا العداد الجديد إلى 100 % ، وقادرون على ذلك بتطوير خطوط الإنتاج ، وفى الوقت نفسه ملتزمون بالجودة الكاملة والمواصفات العالمية والأسعار المناسبة.



وأوضح العصار إلى أن الحكومة تستهدف الاهتمام بالصناعة المحلية لتقليل الاعتماد على الاستيراد لتوفير العملة الصعبة ، وهذا البروتوكول يستهدف تعميق المنتج المحلى وزيادة الطاقة الإنتاجية لمصنع 45 الحربى لتلبية احتياجات وزارة الإسكان ، مؤكداً أننا بدأنا فوراً فى المشروع لتصنيع 1.4 مليون عداد كمرحلة أولى خلال 5 سنوات والمرحلة الثانية نستهدف الوصول إلى 3 ملايين عداد مياه ذكى ومسبوق الدفع .



ومن جانبه قال المهندس مصطفى مدبولى وزير الإسكان إن اتجاه الوزارة للعدادات الذكية ومسبوقة الدفع للانتهاء من مشكلة القراءة الخاطئة للعدادات ، وإخراج العنصر البشرى من المنظومة ، موضحاً أن هناك توسعات كبيرة فى توصيلات مياه الشرب والصرف الصحى للمنازل.. مشيراً إلى أن توقيع البروتوكول مع وزارة الإنتاج الحربى ، جاء نتيجة الاعتماد على المنتج المحلى وتوفير العملة الصعبة ، حيث أن استيراد العداد الذكى الواحد يتراوح تكلفته من 90 إلى 100 دولار .



وأضاف مدبولى أن أى وحدات سكنية جديدة فى الإسكان الاجتماعى والمتوسط والوحدات الجديدة فى المدن الجديدة ، سيتم تركيب عدادات مسبقة الدفع لها.



وأشار إلى أن نسب التحصيل بالوزارة فى قطاع المياه وصل إلى أكثر من 70 % ، بعد فترة طويلة من الركود وصعوبة التحصيل نتيجة الأحداث التى مرت بها البلاد.



وتم وفقاً للبروتوكول الاتفاق على تبادل جميع الخبرات الفنية والتكنولوجية والمعلومات الخاصة بإنتاج العدادات طبقاً للمواصفات العالمية ، وبحث تطوير منظومة قياس الاستهلاك لتقليل الفاقد من مياه الشرب النظيفة ، لشبكات المياه القومية ، على أن يتم التنسيق للاتفاق على الأسعار طبقاً لمتغيرات السوق.



والجدير بالذكر أن وزارة الإنتاج قامت منذ عام 1960 بتوريد أكثر من 15 مليون عداد لشركات المياه بجميع أنحاء الجمهورية ، وحتى الآن إضافة الى قطع الغيار ، وأعمال الصيانة وعقد دورات تدريبية ، للعديد من الفنيين لشركات المياه ، على مستوى الجمهورية.