"القابضة للمياه" تنظم ورشة عمل بعنوان "القيادة وإتخاذ القرار"الرئيسية/الاخبار/"القابضة للمياه" تنظم ورشة عمل بعنوان "القيادة وإتخاذ القرار"
"القابضة للمياه" تنظم ورشة عمل بعنوان "القيادة وإتخاذ القرار"

التاريخ 2017-12-11 الوقت 10:21:58 AM

شركة مياة الشرب بالاسكندرية - البوابة الالكترونية
Loading...

 

أكد المهندس /  ممدوح رسلان، رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي، على أهمية بناء القدرات ورفع كفاءات العاملين فى قطاع مياه الشرب خاصة فى الجوانب الإدارية جنبًا إلى جنب مع النواحي الفنية، موضحًا أن من أهداف الشركة القابضة الإرتقاء بمستوى الأداء المؤسسي، وإعداد القادة والكوادر المتخصصة.

جاء ذلك أثناء كلمته، بورشة العمل التى أطلقتها الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحى بالتعاون مع الهيئة الفرنسية، "AgroParisTech" و " SUEZ" ورشة عمل "القيادة واتخاذ القرار"، فى الفترة من 10-14 ديسمبر 2017.

وأوضح رسلان، أن تنمية المهارات الإدارية للمدراء وقيادات الصفين الأول والثانى، تنعكس على أداء شركات المياه، لاسيما أن أحد الصعوبات التى تواجه القطاع اختيار رؤساء شركات المياه ليكونوا على قدر عال من المسئولية والإدارة.

وأكد على أهمية تحقيق الاستفادة القصوى من البرنامج المكثف، والذي يؤهل المشاركين لتولى المناصب القيادية.

وقالت استيفاني المدير الاقليمى للبنك الفرنسي للتنمية، إن معظم المشروعات التى يتم تمويلها تتعلق بقطاع البنية التحتية، وقطاع مياه الشرب يتصدر المشهد حاليا لما له من أهمية استراتيجية لذا يجب أن نحسن إدارة الموارد، وهناك مشروعين يتم تمويلها من قبل البنك الفرنسي للتنمية بالقاهرة والإسكندرية.

ومن جانبه قال، جون انطونى فابى، رئيس جامعة "أجروباريس تك" الفرنسية، أن ورشة العمل تستهدف تأهيل الصفوة الإدارية بشركات مياه الشرب والصرف الصحى، من خلال تحسين مهارات الإدارة، لاسيما أن قيادات هذا القطاع يجب أن يكونوا على قدر كبير من المسئولية وامتلاك مهارات الإدارة.

وأضاف، أن مهمة أي مدير حشد الموارد المتاحة لتحقيق الهدف المطلوب، لذلك تم الأخذ في الاعتبار أن يحتوى البرنامج مكونين أحدهما خاص بالقيادة الاستراتيجية والآخر بالمديرين التنفيذيين، ويهدف البرنامج لتعلم الأطر الاستراتيجية لإدارة العمليات.

وأوضح فأبى، أن قسم المياه بالجامعة، استحدث منذ عشر سنوات، لمواجهة تحديات قطاع مياه الشرب والصرف الصحى والتي وصفها أنها الأصعب فى العالم، لأنه يتعلق بصحة المجتمع من ناحية ويجب أن يدار لتحقيق الاكتفاء الذاتي بالموارد.

وأشار، أن المفتاح الرئيسي لمجابهة تلك التحديات، هو الإدارة بحكمة، ووضع الخطط، وتقليل مدة الاستجابة لانقطاع الخدمة لتصل الى جزء من الثانية.

ومن جانبه، قال الدكتور /  رفعت عبد الوهاب، رئيس قطاع البحوث والتطوير بالشركة، أن دورة "القيادة واتخاذ القرار" التى تنظمها الشركة بالتعاون مع عدد من الهيئات والمنظمات الفرنسية الدولية، تهدف إعداد القيادات المهنية بقطاع مياه الشرب والصرف الصحى وتتضمن عدة محاور أهمها، نظم الإدارة واتخاذ القرار، ودراسة حالات مقارنة بالدول المختلفة، ونقل الخبرات الفرنسية فى مجال إدارة المياه والصرف.

وأضاف عبد الوهاب، أن الدورة يحاضرها خبراء من الهيئة الفرنسية، ويشارك بها أكثر من 25 من قيادات الصف الثاني بشركات مياه الشرب والصرف الصحى من مختلف محافظات الجمهورية.

وأوضح، أنه سيتم تنفيذ ورش عمل جماعية تفاعلية لإيجاد القواسم المشتركة بين المؤسسات المحلية والدولية،  تطوير دراسة حالة باستخدام نموذج التنبؤ، تطوير التفاعل بين القيادة الوسطى والإدارة العليا، تصميم محاكاة وتجارب عملية للتخطيط الاستراتيجي .

وأكد، أن أحد أهداف الورشة، هو تقييم ورفع أداء المديرين، واختيار أفضل 10 مشاركين الأكثر مساهمة وفعالية، للاستثمار واستكمال تدريبهم، وتأهيلهم.